الرئيسية / اخبار عاجلة / الكويت تستعرض أمام الاتحاد الدولي للاتصالات مشروع إنشاء «الممر الإقليمي»

الكويت تستعرض أمام الاتحاد الدولي للاتصالات مشروع إنشاء «الممر الإقليمي»

استعرض رئيس هيئة الاتصالات العامة  وتقنية المعلومات سالم الاذينة اليوم الخميس اطلاق الكويت إجراءات مشروع ممر إقليمي لكوابل الانترنت والاتصالات كمسار استراتيجي عالمي رديف للمسار الحالي.
وقال الاذينة في كلمة الكويت امام مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات ان مشروع (الممر الإقليمي للاتصالات) الذي يهدف إلى إبراز دور الكويت في مجال تكنولوجيا نقل المعلومات والبيانات وموازاتها لنقاط الالتقاء العالمية سيربط الكويت والعراق ومن ثم الى تركيا وصولا إلى أوروبا لعبور حركة الاتصالات والانترنت بين الشرق والغرب.
وأوضح الاذينة “ان هذا المشروع يأتي في اطار اهتمام دولة الكويت بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات” مشيرا إلى أن الهيئة العامة للاتصالات وتقنية المعلومات أخذت على عاتقها منذ إنشائها في عام 2014 مهمة تحسين وتطوير البيئة التنظيمية للاتصالات وتقنية المعلومات.
ولفت الى ان “هذا الاهتمام تبلور من خلال إصدار اللوائح والقرارات والإرشادات وعقد الاتفاقيات وتبني المشاريع التي تحقق رؤية حضرة صاحب السمو أمير البلاد حفظه الله ورعاه لعام 2035 بجعل الكويت مركزا ماليا وتجاريا جالبا للاستثمار”.
كما أوضح “ان الهيئة قد قامت بالفعل بإطلاق رؤيتها والتي تمثلت في إيجاد بيئة تنظيمية تنافسية تهدف إلى الارتقاء بالاتصالات وتقنية المعلومات رصدها التقرير الصادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي في تحقيق الكويت تطورا ملحوظا في مؤشر جاهزية شبكة الاتصالات وارتفعت 11 مركزا مقارنة مع ترتيب العام الماضي”.
وقال “ان الهيئة أطلقت ايضا مشروع استراتيجية الكويت الوطنية للأمن السيبراني إيمانا من الهيئة بتقديم خدمات متميزة ومتطورة من خلال شبكات اتصالات سريعة وآمنة وإدراكا من الحكومة للتحديات والتهديدات الالكترونية التي تواجهها الدول”.
ولفت الى حرص الهيئة على ابراز دور ومكانة دولة الكويت على خارطة العالم في مجال الاتصالات وتقنية المعلومات وجعل الكويت مركزا عالميا للبيانات والمحتوى العالمي.
وفي الوقت ذاته أكد الاذينة ان دولة الكويت تعي تماما اهمية الاتحاد الدولي للاتصالات والقرارات التي تصدر عنه والتي تساهم في تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وأدواره المتشعبة في جميع المجالات التنموية سواء الاقتصادية او التجارية وحتى الاجتماعية.
كما اشاد بالجهود المبذولة من قبل الاتحاد لمساعدة جميع دول الأعضاء وخاصة الدول النامية والدول الأقل نموا كي تتمكن من الاستفادة من جميع التطورات في عالم الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وفي السياق ذاته اشار الاذينة الى ان دولة الكويت تؤكد على دعمها التام والمطلق لكل الأنشطة التي يقوم بها الاتحاد الدولي للاتصالات وستزيد من مساهمتها بمقدار وحدة مساهمة بعدد وحدتين إضافيتين ليصبح اجمالي مساهمة دولة الكويت خمس وحدات .
من جانبه اكد مندوب دولة الكويت الدائم لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية في جنيف السفير جمال الغنيم في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان العلاقات بين دولة الكويت والمنظمة الدولية للاتصالات على قدر كبير من الاهمية اذ حرصت الكويت على عضويتها من قبل الاستقلال في عام 1959.
واضاف أن دولة الكويت هي ايضا عضو في مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات منذ عام 1982 وحتى الان وتشارك بأنشطة الاتحاد واجتماعاته ومؤتمراته بفعالية كبيرة ونأمل في اعادة انتخاباتها كعضو في مجلس الاتحاد خلال مؤتمر المندوبين المفوضين التي تستضيفه امارة دبي في شهر اكتوبر المقبل من هذا العام.
ولفت السفير الغنيم الى أن الوفد الكويتي قد اقام فعالية على هامش الاجتماعات لتعريف اعضاء مجلس الاتحاد الدولي للاتصالات بالدور الكويتي في مجال الاتصالات كما عقد رئيس الهيئة سلسلة من الاتصالات بهدف ترشيح دولة الكويت في مجلس المحافظين اضافة الى تعزيز دور الكويت في المنظمة الهامة.
واضاف ان الاذينة سيلتقي ايضا مع مدير عام المنظمة الدولية للاتصالات لتوضيح مشاريع دولة الكويت ذات الصلة بتقنيات الاتصالات وشبكات الانترنت.

شاهد أيضاً

لوف يرد على لام.. وينصح أوزيل وجوندوجان

رد يواكيم لوف، المدير الفني للمنتخب الألماني، على انتقادات قائد الماكينات السابق، فيليب لام، للخروج …

اترك تعليق

avatar

Send this to a friend